عام

في ذكرى وفاته.. قصة حب جورج سيدهم والدكتورة ليندا «3 سنوات سعادة وربع قرن مرض»

[ad_1]

علاقات و مجتمع

وقع في غرامها من النظرة الأولى، وجد فيها المواصفات التي ظل يبحث عنها طويلا، حتى تزوج بعمر متأخر بعدما وصل الـ53 عامًا، إذ كان يبحث عن شريكة بمتطلبات خاصة ولم يتنازل عنها طيلة حياته، حتى تعرف على الطبيبة الصيدلانية ليندا مكرم، التي حققت أمنية الفنان جورج سيدهم.

تصدر اسم الفنان جورج سيدهم، محركات البحث جوجل، في ذكرى وفاته الأولى، إذ رحل عام 2020، ويُقدم هُن خلال السطور التالية، لقطات من حياة الفنان مع زوجته ليندا مكرم.

كان جورج سيدهم تحدث قبل رحيله، في لقاء نادر له مع الإعلامية فايزة الزمر، عن علاقته بزوجته ليندا مكرم، والذي قال عنها: «كنت احتاج لزوجة أم وحبيبة وصاحبة وأخت وكاتمة أسرار وسند، وهو ما وجدته بها».

عُقدت مراسم زواج الفنان وزوجته الدكتورة ليندا، في الكنيسة ومن ثم أقيم حفل الزفاف في أحد الفنادق الكبرى في القاهرة، وأحيا الحفل المطرب شفيق جلال.

كان الفنان الراحل يرى بأن الزواج نظام فاشل، ما جعله يعكف عنه طوال حياته، حتى أتت من غيرت تلك النظرة، فلم يكن من المناصرين للزواج، وهو الأمر الذي أكده رفيق دربه الفنان سمير غانم، في أحد اللقاءات التلفزيونية.

كانت ليندا مكرم مثالًا للزوجة السند لزوجها، إذ رافقته في رحلة المرض الشاقة، سهرت بنفسها على رعايته طوال ربع قرن، بعد مرور 3 سنوات من زواجهما، هاجمه الشلل وأقعده بلا حراك أو كلام، ظلت ربع قرن كامل، كانت الدواء لجورج.

كانت تحدثت الدكتورة ليندا، خلال مداخلة هاتفية في برنامج التاسعة، مع الإعلامي وائل الابراشي، بعد وفاة زوجها وسندها جورج سيدهم، ساردة كواليس الأيام الأخيرة له، «كان يوم عُرس وليس جنازة، على رأي الفنانة دلال عبد العزيز، روح جورج كانت ترفرف في الكنيسة، كان يقظا جدا ومتابعا لكل شيء خلال فترة مرضه التي امتدت 24 عاما، ولم تتراجع حالته الصحية إلا في آخر 48 ساعة».



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

جورج سيدهم

وقع في غرامها من النظرة الأولى، وجد فيها المواصفات التي ظل يبحث عنها طويلا، حتى تزوج بعمر متأخر بعدما وصل الـ53 عامًا، إذ كان يبحث عن شريكة بمتطلبات خاصة ولم يتنازل عنها طيلة حياته، حتى تعرف على الطبيبة الصيدلانية ليندا مكرم، التي حققت أمنية الفنان جورج سيدهم.

تصدر اسم الفنان جورج سيدهم، محركات البحث جوجل، في ذكرى وفاته الأولى، إذ رحل عام 2020، ويُقدم هُن خلال السطور التالية، لقطات من حياة الفنان مع زوجته ليندا مكرم.

كان جورج سيدهم تحدث قبل رحيله، في لقاء نادر له مع الإعلامية فايزة الزمر، عن علاقته بزوجته ليندا مكرم، والذي قال عنها: «كنت احتاج لزوجة أم وحبيبة وصاحبة وأخت وكاتمة أسرار وسند، وهو ما وجدته بها».

عُقدت مراسم زواج الفنان وزوجته الدكتورة ليندا، في الكنيسة ومن ثم أقيم حفل الزفاف في أحد الفنادق الكبرى في القاهرة، وأحيا الحفل المطرب شفيق جلال.

كان الفنان الراحل يرى بأن الزواج نظام فاشل، ما جعله يعكف عنه طوال حياته، حتى أتت من غيرت تلك النظرة، فلم يكن من المناصرين للزواج، وهو الأمر الذي أكده رفيق دربه الفنان سمير غانم، في أحد اللقاءات التلفزيونية.

كانت ليندا مكرم مثالًا للزوجة السند لزوجها، إذ رافقته في رحلة المرض الشاقة، سهرت بنفسها على رعايته طوال ربع قرن، بعد مرور 3 سنوات من زواجهما، هاجمه الشلل وأقعده بلا حراك أو كلام، ظلت ربع قرن كامل، كانت الدواء لجورج.

كانت تحدثت الدكتورة ليندا، خلال مداخلة هاتفية في برنامج التاسعة، مع الإعلامي وائل الابراشي، بعد وفاة زوجها وسندها جورج سيدهم، ساردة كواليس الأيام الأخيرة له، «كان يوم عُرس وليس جنازة، على رأي الفنانة دلال عبد العزيز، روح جورج كانت ترفرف في الكنيسة، كان يقظا جدا ومتابعا لكل شيء خلال فترة مرضه التي امتدت 24 عاما، ولم تتراجع حالته الصحية إلا في آخر 48 ساعة».



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *