عام

غدًا.. نظر استئناف النيابة على قرار إخلاء سبيل مالك عقار فيصل

[ad_1]


08:32 م


الأحد 21 مارس 2021

كتب- صابر المحلاوي:

حددت محكمة شمال الجيزة، جلسة غدًا الإثنين لنظر الاستئناف المقدم من النيابة على قرار إخلاء سبيل مالك عقار فيصل المحترق.

واستأنفت النيابة العامة على قرار قاض المعارضات بمحكمة شمال الجيزة، والذي تضمن إخلاء سبيل مالك عقار كرداسة المحترق بكفالة 5 ملايين جنيه، لاتهامه بتعريض حياة المواطنين للخطر، وإدارة منشأة تجارية دون ترخيص، وتشييد بناء دون الحصول على التراخيص اللازمة.

وكانت الأجهزة المختصة أنهت الجمعة قبل الماضية، عملية تفجير برج الدائري، بواسطة الديناميت، وسقط البرج مكانه دون ميله على الطريق الدائري أو العمارات المجاورة لتكلل عملية الإزالة بالنجاح.

ورفعت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة بالتعاون مع محافظة الجيزة في رفع مخلفات هدم العقار المحترق، بعد مرور أكثر من 40 يومًا على التهام النيران له.

وقال أحمد راشد، محافظ الجيزة، أن المحافظة ليس لها أي علاقة بالتعويضات للمالكين وأن صاحب العقار هو المسؤول عن ذلك الأمر.

وأضاف راشد أن العقار الذي تم هدمه مخالف وسبق أن صدر بحقه قرار إزالة، ولكن صاحبه تقدم بطلب تصالح وقوبل بالرفض.

[ad_2]
:


08:32 م


الأحد 21 مارس 2021

كتب- صابر المحلاوي:

حددت محكمة شمال الجيزة، جلسة غدًا الإثنين لنظر الاستئناف المقدم من النيابة على قرار إخلاء سبيل مالك عقار فيصل المحترق.

واستأنفت النيابة العامة على قرار قاض المعارضات بمحكمة شمال الجيزة، والذي تضمن إخلاء سبيل مالك عقار كرداسة المحترق بكفالة 5 ملايين جنيه، لاتهامه بتعريض حياة المواطنين للخطر، وإدارة منشأة تجارية دون ترخيص، وتشييد بناء دون الحصول على التراخيص اللازمة.

وكانت الأجهزة المختصة أنهت الجمعة قبل الماضية، عملية تفجير برج الدائري، بواسطة الديناميت، وسقط البرج مكانه دون ميله على الطريق الدائري أو العمارات المجاورة لتكلل عملية الإزالة بالنجاح.

ورفعت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة بالتعاون مع محافظة الجيزة في رفع مخلفات هدم العقار المحترق، بعد مرور أكثر من 40 يومًا على التهام النيران له.

وقال أحمد راشد، محافظ الجيزة، أن المحافظة ليس لها أي علاقة بالتعويضات للمالكين وأن صاحب العقار هو المسؤول عن ذلك الأمر.

وأضاف راشد أن العقار الذي تم هدمه مخالف وسبق أن صدر بحقه قرار إزالة، ولكن صاحبه تقدم بطلب تصالح وقوبل بالرفض.

[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *