أخبار العالم

خبطتها عربية وهي رايحة تغسل كلى.. «إنشراح» قصة كفاح لتربية بناتها: نفسي أزور الرسول

[ad_1]

علاقات و مجتمع

في تمام الخامسة والنصف صباحًا، تجدها تخرج من منزلها برفقة بناتها، حتى تصل إلى معهد ناصر، لإجراء جلسة الغسيل الكلوي، التي اعتادت عليها منذ 11 عامًا، تجلس على الأرصفة تفترش الأرض، مرتدية الكمامة الواقية متبعةً الإجراءات الإحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، حتى يحين موعد دخولها للجلسة، ولكن قبل أيام قليلة، تعرضت السيدة «إنشراح»، لحادث سيارة تسبب في إصابتها بكسور وجروح خطيرة.

 

السيدة إنشراح تعرضت لحادث: رجلي اتجبست

«عربية جاية في الاتجاة العكسي خبطتني وخيطت بوقي وجبست رجلي»، بهذه العبارة وصفت السيدة الخمسينية، المآساة التي حدثت لها أثناء ذهابها إلى المستشفى مثلما اعتادت برفقة بناتها لتأخذ جلسة الغسيل الكلوي، «جوزي اتوفى من سنين وسابلي 3 بنات، جوزت الكبيرة، والصغيرة قاعدة بتخدمني، هي وأختها من وقت ما تعبت».

اقرأ أيضًا:«زوجها وولادها مكفوفين».. «أم ميادة» تعول أسرتها وتفوز بـ100 ألف جنيه

الست إنشراح ربّت وكبرت وجوزت

حياة مليئة بالصعوبات عاشتها «إنشراح»، إذ أفنت عمرها وشبابها في رعاية بناتها وتولي شؤونهن، وقالت إحداهن: «اشتغلت علينا وشقيت، رحلتها كلها صبر، مبتقدرش تمشي وربتنا بعد وفاة والدي لوحدها».

أحلام الست إنشراح: سترة البنات وزيارة الرسول

تحلم السيدة المسنة باستكمال رسالتها في الحياة تجاه بناتها، قائلةً: «نفسي أستر بناتي وأزور الرسول وأموت هناك».

صدفة قادت السيدة «إنشراح»، التي أفنت شبابها وصحتها في تربية بناتها وتعليمهن وإيصالهن لبيت الزوجية، إذ حصلت على مبلغ مالي قدره 100 ألف جنيه، بعدما شاهدها الإعلامي طارق علام، مقدم برنامج «هدية الرئيس»، لتكن واحدة من الفائزين في برنامجه خلال شهر رمضان الكريم، هي وأسرتها بعدما سألهن على موعد صدور أول دستور مصري، ليستطعن الإجابة على السؤال ليحصلن في النهاية على قيمة الجائزة، والتي قابلتها إحداهن بـ«زغاريد وبكاء».

 



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

السيدة إنشراح وبنتها

في تمام الخامسة والنصف صباحًا، تجدها تخرج من منزلها برفقة بناتها، حتى تصل إلى معهد ناصر، لإجراء جلسة الغسيل الكلوي، التي اعتادت عليها منذ 11 عامًا، تجلس على الأرصفة تفترش الأرض، مرتدية الكمامة الواقية متبعةً الإجراءات الإحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، حتى يحين موعد دخولها للجلسة، ولكن قبل أيام قليلة، تعرضت السيدة «إنشراح»، لحادث سيارة تسبب في إصابتها بكسور وجروح خطيرة.

 

السيدة إنشراح تعرضت لحادث: رجلي اتجبست

«عربية جاية في الاتجاة العكسي خبطتني وخيطت بوقي وجبست رجلي»، بهذه العبارة وصفت السيدة الخمسينية، المآساة التي حدثت لها أثناء ذهابها إلى المستشفى مثلما اعتادت برفقة بناتها لتأخذ جلسة الغسيل الكلوي، «جوزي اتوفى من سنين وسابلي 3 بنات، جوزت الكبيرة، والصغيرة قاعدة بتخدمني، هي وأختها من وقت ما تعبت».

اقرأ أيضًا:«زوجها وولادها مكفوفين».. «أم ميادة» تعول أسرتها وتفوز بـ100 ألف جنيه

الست إنشراح ربّت وكبرت وجوزت

حياة مليئة بالصعوبات عاشتها «إنشراح»، إذ أفنت عمرها وشبابها في رعاية بناتها وتولي شؤونهن، وقالت إحداهن: «اشتغلت علينا وشقيت، رحلتها كلها صبر، مبتقدرش تمشي وربتنا بعد وفاة والدي لوحدها».

أحلام الست إنشراح: سترة البنات وزيارة الرسول

تحلم السيدة المسنة باستكمال رسالتها في الحياة تجاه بناتها، قائلةً: «نفسي أستر بناتي وأزور الرسول وأموت هناك».

صدفة قادت السيدة «إنشراح»، التي أفنت شبابها وصحتها في تربية بناتها وتعليمهن وإيصالهن لبيت الزوجية، إذ حصلت على مبلغ مالي قدره 100 ألف جنيه، بعدما شاهدها الإعلامي طارق علام، مقدم برنامج «هدية الرئيس»، لتكن واحدة من الفائزين في برنامجه خلال شهر رمضان الكريم، هي وأسرتها بعدما سألهن على موعد صدور أول دستور مصري، ليستطعن الإجابة على السؤال ليحصلن في النهاية على قيمة الجائزة، والتي قابلتها إحداهن بـ«زغاريد وبكاء».

 



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *