عام

“جثة مُكبلة في الترعة”.. “سيارة مركونة” تكشف لغز جريمة قتل في أسيوط

[ad_1]
“جثة مُكبلة في الترعة”.. “سيارة مركونة” تكشف لغز جريمة قتل في أسيوط


01:08 م


الجمعة 16 يوليه 2021

كتب- علاء عمران:

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن أسيوط برئاسة اللواء أسعد الذكير مساعد وزير الداخلية لأمن أسيوط، ملابسات مقتل أحد الاشخاص عُثر على جثته في ترعة بأسيوط.

تلقى مركز شرطة الفتح بمديرية أمن أسيوط بوجود سيارة متروكة بمدخل إحدى القرى بدائرة المركز، وبالفحص تبين أنها ملك أحد الأشخاص، مقيم بدائرة مركز شرطة أسيوط وغير مُبلغ بسرقتها، وبالاتصال تليفونيا بمالك السيارة تبين غلق هاتفه وتم التحفظ على السيارة.

وبسؤال زوجته قررت أن زوجها خرج من المنزل متوجها لمحافظة القاهرة لإنهاء بعض الأعمال الخاصة به، وأضافت أنها كانت على تواصل معه إلا أنها فوجئت بغلق هاتفه.

تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط، أسفرت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص، لأحدهم معلومات جنائية، وجميعهم مقيمين بمحافظة أسيوط؛ حيث اتفق المتغيب مع إثنين من المتهمين على خفرة عمارة سكنية خاصته كائنة بدائرة قسم شرطة أول أسيوط نظرا لوجود خلافات بينه وشركائه عليها، وطلب منهما معاونته في أخذ توقيع أحد شركائه على بعض الأوراق لضمان حقه

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطهم وبحوزة أحدهم (فرد محلى)، وبمواجهتهم اعترفوا بقيامهم باستدراج المجني عليه بدائرة مركز شرطة أبنوب بأسيوط بزعم إحضار شريكه لأخذ توقيعه على تلك الأوراق، واتفاقهم على ابتزازه ماديا وإكراهه بالتوقيع على إيصالات أمانة، ولدى رفض المجني عليه التوقيع، تعدي إثنين من المتهمين عليه حتى فارق الحياة.

وعقب ذلك قاما بتوثيق قدمي القتيل ثم ألقوا الجثة بإحدى الترع، وقام الثالث بإيقاف السيارة بمكان العثور ، كما أرشدوا عن مكان الجثة والهاتف المحمول الخاص بالمجني عليه.

جرى تحرير المحضر اللازم وتولت النيابة التحقيق.

“جثة مُكبلة في الترعة”.. “سيارة مركونة” تكشف لغز جريمة قتل في أسيوط

[ad_2]
:


01:08 م


الجمعة 16 يوليه 2021

كتب- علاء عمران:

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن أسيوط برئاسة اللواء أسعد الذكير مساعد وزير الداخلية لأمن أسيوط، ملابسات مقتل أحد الاشخاص عُثر على جثته في ترعة بأسيوط.

تلقى مركز شرطة الفتح بمديرية أمن أسيوط بوجود سيارة متروكة بمدخل إحدى القرى بدائرة المركز، وبالفحص تبين أنها ملك أحد الأشخاص، مقيم بدائرة مركز شرطة أسيوط وغير مُبلغ بسرقتها، وبالاتصال تليفونيا بمالك السيارة تبين غلق هاتفه وتم التحفظ على السيارة.

وبسؤال زوجته قررت أن زوجها خرج من المنزل متوجها لمحافظة القاهرة لإنهاء بعض الأعمال الخاصة به، وأضافت أنها كانت على تواصل معه إلا أنها فوجئت بغلق هاتفه.

تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط، أسفرت جهوده إلى أن وراء ارتكاب الواقعة 3 أشخاص، لأحدهم معلومات جنائية، وجميعهم مقيمين بمحافظة أسيوط؛ حيث اتفق المتغيب مع إثنين من المتهمين على خفرة عمارة سكنية خاصته كائنة بدائرة قسم شرطة أول أسيوط نظرا لوجود خلافات بينه وشركائه عليها، وطلب منهما معاونته في أخذ توقيع أحد شركائه على بعض الأوراق لضمان حقه

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطهم وبحوزة أحدهم (فرد محلى)، وبمواجهتهم اعترفوا بقيامهم باستدراج المجني عليه بدائرة مركز شرطة أبنوب بأسيوط بزعم إحضار شريكه لأخذ توقيعه على تلك الأوراق، واتفاقهم على ابتزازه ماديا وإكراهه بالتوقيع على إيصالات أمانة، ولدى رفض المجني عليه التوقيع، تعدي إثنين من المتهمين عليه حتى فارق الحياة.

وعقب ذلك قاما بتوثيق قدمي القتيل ثم ألقوا الجثة بإحدى الترع، وقام الثالث بإيقاف السيارة بمكان العثور ، كما أرشدوا عن مكان الجثة والهاتف المحمول الخاص بالمجني عليه.

جرى تحرير المحضر اللازم وتولت النيابة التحقيق.

[ad_2]
المصدر قبل التعديل : www.masrawy.com

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *