أخبار العالم

تفاصيل آخر مكالمة من إسراء عماد قبل اختفائها: أنا في الطريق

[ad_1]

علاقات و مجتمع

عادت قضية الشابة إسراء عماد، ضحية العنف الأسري للمشهد من جديد، وذلك بعد قرار النيابة العامة بالإفراج عن زوجها «محمد الشهير بميدو» بعد تنازلها عن المحضر منذ أيام قليلة، وهي القضية التي كانت قد أثارت الجدل عبر وسائل مواقع التواصل الاجتماعي منذ شهور، وأصبحت قضية رأي عام.

وكشف والد إسراء تفاصيل تطورات قضيتها وذلك بعد 60 يومًا من تعرضها للاعتداء على يد زوجها، إذ أعادت القضية حينها تسليط الضوء على عدد من قضايا المرأة وممارسة العنف ضدها، خاصة وأنها تزوجت «قاصر»، وهي القضية المعروفة إعلاميا بـ«واقعة التعدي على إسراء عماد».

وقال والد إسراء في تصريحات خاصة لـ«هن» إن ابنته القاصر تواصلت معه هاتفيًا قبل اختفائها وأخبرته أنها في الطريق، وحكت له تفاصيل مكالمة شقيق زوجها مصطفى الشهير بـ«تيتو» الذي أقنعها بالتنازل عن المحضر الذي قامت بتحريره في أحد أقسام محافظة الإسكندرية، ووجهت خلاله اتهامات له وزوجها ووالدتهما بالتحريض والشروع في قتلها.

وأضاف أنه لا يوجد أي مبررات لاختفائها لليوم الثالث على التوالي: «ثلاثة أيام ومش عارف بنتي فين لحد دلوقتي آخر مكالمة كانت ما بيننا في نفس اليوم اللي اختفت في ظل عدم وجود مبرر قبل اختفائها وبحمل والدتها وجوزها وأخوه مسؤولية اختفائها خاصة انه كان بيضغطوا عليها ويهددوها بالتنازل وهي مازالت قاصر». 

بعد إخلاء سبيل زوجها.. والد إسراء عماد: «بنتي مختفية وتليفونها مغلق»

وفي ذات السياق كشف والد إسراء في تصريحات سابقة لـ«هن»، عن أن ابنته تعرضت للضغط من أسرة زوجها وهما والدته حنان وشقيقه مصطفى الشهير بتيتو للضغط عليها والتنازل عن القضية باتفاق بينها وبين زوجها بأن تحصل على الطلاق مقابل التنازل عن حقوقها الزوجية وحقها القانوني بعد الشروع في قتلها.

وفي وقت سابق ألقت قوات الأمن القبض على محمد الشهير بميدو زوج إسراء عماد وشقيقه ووالدتهما وذلك بعد توجيه إسراء اتهامات لهم بالشروع بالتحريض والشروع في قتلها حيث استجوبتهم النيابة فيما هو منسوب إليهم بالتورط والتحريض في واقعة الشروع في قتلها.



[ad_2]
:

علاقات و مجتمع

إسراء عماد

عادت قضية الشابة إسراء عماد، ضحية العنف الأسري للمشهد من جديد، وذلك بعد قرار النيابة العامة بالإفراج عن زوجها «محمد الشهير بميدو» بعد تنازلها عن المحضر منذ أيام قليلة، وهي القضية التي كانت قد أثارت الجدل عبر وسائل مواقع التواصل الاجتماعي منذ شهور، وأصبحت قضية رأي عام.

وكشف والد إسراء تفاصيل تطورات قضيتها وذلك بعد 60 يومًا من تعرضها للاعتداء على يد زوجها، إذ أعادت القضية حينها تسليط الضوء على عدد من قضايا المرأة وممارسة العنف ضدها، خاصة وأنها تزوجت «قاصر»، وهي القضية المعروفة إعلاميا بـ«واقعة التعدي على إسراء عماد».

وقال والد إسراء في تصريحات خاصة لـ«هن» إن ابنته القاصر تواصلت معه هاتفيًا قبل اختفائها وأخبرته أنها في الطريق، وحكت له تفاصيل مكالمة شقيق زوجها مصطفى الشهير بـ«تيتو» الذي أقنعها بالتنازل عن المحضر الذي قامت بتحريره في أحد أقسام محافظة الإسكندرية، ووجهت خلاله اتهامات له وزوجها ووالدتهما بالتحريض والشروع في قتلها.

وأضاف أنه لا يوجد أي مبررات لاختفائها لليوم الثالث على التوالي: «ثلاثة أيام ومش عارف بنتي فين لحد دلوقتي آخر مكالمة كانت ما بيننا في نفس اليوم اللي اختفت في ظل عدم وجود مبرر قبل اختفائها وبحمل والدتها وجوزها وأخوه مسؤولية اختفائها خاصة انه كان بيضغطوا عليها ويهددوها بالتنازل وهي مازالت قاصر». 

بعد إخلاء سبيل زوجها.. والد إسراء عماد: «بنتي مختفية وتليفونها مغلق»

وفي ذات السياق كشف والد إسراء في تصريحات سابقة لـ«هن»، عن أن ابنته تعرضت للضغط من أسرة زوجها وهما والدته حنان وشقيقه مصطفى الشهير بتيتو للضغط عليها والتنازل عن القضية باتفاق بينها وبين زوجها بأن تحصل على الطلاق مقابل التنازل عن حقوقها الزوجية وحقها القانوني بعد الشروع في قتلها.

وفي وقت سابق ألقت قوات الأمن القبض على محمد الشهير بميدو زوج إسراء عماد وشقيقه ووالدتهما وذلك بعد توجيه إسراء اتهامات لهم بالشروع بالتحريض والشروع في قتلها حيث استجوبتهم النيابة فيما هو منسوب إليهم بالتورط والتحريض في واقعة الشروع في قتلها.



[ad_2]

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *